المواطن مراد الدويك أول من كشف قضية الدخان ويتحدث عن تعرضه لمحاولات قتل!
ناشد المواطن الأردني مراد الدويك جلالة الملك عبدالله الثاني بالتدخل في ازالة كافة الطلبات القضائية والقيود القانونية بحقه على إثر كشفه قضية الدخان المزور المتهم بها عوني مطيع ليتمكن من الاجتماع بعائلته في عمان.
وكشف مراد الدويك لـ إذاعة حسنى عن أنه أول من كشف قضية مصنع الدخان عندما كان يعمل مصمم جرافيكي لشركة تابعة لعونيمطيع، حيث رفض تزوير تصميم عبوات دخان لماركات عالمية، وعلى إثر ذلك تم طرده من الشركة ورفع قضية إساءة ائتمان بحقه.
وقال دويك إنه توجه فوراً إلى مدير عام مؤسسة المواصفات والمقاييس الدكتور حيدر الزبن وأبلغه عن عملية التزوير، ليقوم بدوره بإخبار هيئة النزاهة ومكافحة الفساد ودائرة المخابرات العامة.
وأضاف دويك خلال مناشدته عبر إذاعة حسنى وهو بحالة نفسية صعبة أنه تعرض لـ 23 محاولة قتل وأنه قام بتغيير 6 منازل في عمان لتجنب ملاحقة مطيع له وأن جهود الأجهزة الأمنية هي التي حالت دون استهدافه.
وقال دويك أنه ناشد أكثر من مرة الوزراء والنواب لإنصافه وتوصيل صوته لجلالة الملك ولكن لم يجد أي استجابة إلى حينها قرر اللجوء لـ إذاعة حسنى لإذاعة مظلمته عليها.
وكانت المحكمة مؤخراً قد حكمت عليه لمدّة سنتين في قضية إساءة الائتمان التي رفعها مطيع بحقه وأنه هرب إلى مدينة العقبة منذ 8 أشهر وهو مطلوب الآن للأجهزة الأمنية مناشداً جلالة الملك أن يتدخل لكي يجتمع مع عائلته في عمان مجدداً.
بدوره أكد حيدر الزبن مدير المواصفات والمقايس سابقاً على تعهد المؤسسة بحماية المواطنمراد الدويكمنذ حضوره للمؤسسة وإلى الآن وتعهد بتأمين محامي لعمل استئناف للحكم الغيابي الذي حكم عليه وإزالة أي طلبات بحقه لكي يعود لممارسة حياته الطبيعية من جديد.

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

لا توجد تعليقات

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ