.من الذاكرة الرياضية .. الأستاذ فتحي الزعبي

.من الذاكرة الرياضية .. الأستاذ فتحي الزعبي…..

علي الزعبي.

اللاعب والمدرب ..صاحب الفضل وصانع المجد للرمثا منشئ النجوم

……..لمع نجمه في ملاعب الكرة نهاية الخمسينات من القرن الماضي وبداية الستينات كلاعب كرة قدم وكرة يد والعاب القوى , صاحب التسديدات الصاروخية التي كانت تبث الرعب لدى حراس المرمى …

 …….شخصية محبوبة لدى الجميع , دمث , حنون , رائع في التعامل , أفكاره الرياضية خلاقة, أحب اللعب من أجل الاستمتاع بكرة القدم ….

 ………اشرف على صقل وصانعة الجيل الذهبي للرمثا ووضع كرة القدم الرمثاوية كرقم صعب على ساحة كرة القدم الأردنية والأسيوية

 ………….., استطاع بناء فريق الأحلام للرمثا ( الجيل الذهبي ) بعد قرار اتحاد الكرة الجائر بتنزيل الرمثا من الدرجة الثانية إلى الدرجة الثالثة بدلا من الدرجة الأولى بعد اعتزال اللاعبين الأساسين..

……….كافح من اجل الصعود إلى الدرجة الأولى المحترفين حاليا رغم شح الإمكانيات المادية وتحقق ذلك عام 1976 م

 ………..كان من امهر لاعبي كرة اليد وكرة القدم ولعب مع المنتخب الأردني لكرة اليد ومن اللاعبين المميزين في المنتخب لكرة اليد من عام 1968 -1970.

…… شكل أول فريق لكرة اليد في الرمثا وحصل على المركز الثاني في دوري كرة اليد . وتكون القريق من :.. السيد إبراهيم الحسن ألحجي 2- السيد محمد الدردور (ابو هواش)د- إبراهيم المنصور 4- الأستاذ احمد أمين ديباجه 5- الأستاذ فتحي الزعبي 7-السيد احمد الطويل الداهود8- الاستاذ فخري بشاشه 9- الاستاذ عبد الفتاح الخب 10-د-محمد فضل الخزاعلة 11- د-سامح أبو دلو 12-السيد خالد لمبارك الرمضان …

………اشرف على تدريب الفرق المدرسية بمختلف العاب ومنها العاب القوى-حقق أكثر من عشرة بطولات على مستوى المملكة للمدارس ومن البطولات لألعاب القوى سباق 400متر د- عبد الكريم مخادمه سباق 100-200حققه الأستاذ عبدا لله مخادمه الوثب العالي حققه المهندس وليد ألتيهي

….. برغم التعب والجهد الذي كان يقدم وغير المأجور ألا أن الاحترام والإخلاص كان موجود بين الإدارة واللاعبين والجمهور ,حيث كانت الرمثا جسد واحد وأسرة واحده الصدق موجود عند الاداره واللاعبين .

…….استقدم الرمثا المدرب البريطاني بول كمنج واصبح الأستاذ فتحي مساعدا للمدرب وكذلك مساعدا للمدرب داني ماكلين الانجليزي فقد كان الفريق بكامل طاقته التي تؤهله لحصد ألقاب في الدوري لأنه استلم الفريق على طبق من ذهب ,لان الأستاذ فتحي أعطى كل طاقته وإمكاناته للفريق .

كل الاحترام والتقدير لهذه الشخصية الرياضية التي تستحق التكريم على كافة المستويات لما قدمه للرياضة الرمثاوية . ابو ثائر الزعبي……..

.

اضغط هنا لزيارة صفحة الرمثا نت عبر الفيس بوك

9 comments

أضف تعليق

تذكر دائما قول الله تعالى : مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ

  1. عائلة ابراهيم النادر USA 31 ديسمبر, 2018 at 00:23 رد

    الف تحيه لابناء الرمثا المخلصين لمدينتهم وليس لهم أهداف شخصية سوى رفع اسم مدينتهم في سماء وطنهم
    الف تحيه للأستاذ فتحي الزعبي ابو ثائر
    الله يعطيه الصحه والعافيه
    ويرحم ألاعب الأسطورة خالد الزعبي
    ويعطي الصحه للموجدين بالصوره رفعتوا روسنا في الك الحقبه من الزمن الجيل الذهبي
    طفره نرجوا ان تكرر لنرفع راية الرمثا عالياً

  2. رمثاوي 31 ديسمبر, 2018 at 08:57 رد

    تقرير رائع لانسان رائع يستحق كل الاحترام والتقدير من الجيل الذي عاش انتصارات الرمثا وتاريخ النادي الذهبي – الاستاذ فتحي نموذج للاعب المتكامل الذي يندر وجوده – وكما هو الحال بالنسبة للكثير من الكفاءات الرمثاوية فقد حرم من تدريب المنتخبات الوطنية وهو الاحق والاجدر كما أن انانية البعض والحسد الشخصي في اروقة نادي الرمثا ادى الى حرمان الاستاذ فتحي والكثيرين غيره من ابناء الرمثا من حقهم في خدمة الرياضة الرمثاوية- لا نقول الا سامح الله من دمروا الرياضة الرمثاوية واوصلوها الى ما هي عليه ؟؟؟

  3. غير معروف 31 ديسمبر, 2018 at 09:10 رد

    ونعم الف مره من الأخ فتحي والشباب الرجال الرجال عندما كان اسم نادي الرمثا يعني البطوله ولكن علي الله تعود

  4. صلاح الداود ابو عصام 31 ديسمبر, 2018 at 09:58 رد

    كل الاجلال والاحترام والعرفان بالمعروف لمديرنا الفاضل الاستاذ فتحي الزعبي الذي صنع اثناء فترة عمله كمدير لثانوية البويضه جيلا من الاطباء والضباط والمهندسين الله يعطيك الصحه يا استاذي

  5. المهندس احمد خويله / الرياض 31 ديسمبر, 2018 at 12:47 رد

    كل الاحترام والتقدير والعرفان للانسان والمربي الفاضل الاستاذ فتحي الزعبي الذي عرفناه منذ الطفوله رائعا وما زال على فطرته النبيله مربيا فاضلا خلوقا تعلمنا منه الكثير وقدم لابناء البلد الكثير الكثير ادام الله عليه موفور الصحه والعافيه والعمر المديد

  6. عوض سمارهusa 31 ديسمبر, 2018 at 20:50 رد

    كل الاحترام والتقدير للأستاذ فتحي للخدمات التي قدمهاللبلد وابناء البلد دون أي مقابل والتي أثمرت عنها إنجازات رائعه مازلنا نتغنى بها ليومنا هذا. اسأل الله ان يبارك له بصحته وبحياته فقد أعطى الكثير الكثير للرمثا وشبابها. إنسان ترفع له القبعات فقد انتزعت احترام وتقدير كل من عرفك وتعلم على يدك. كل الاحترام استاذي الكريم.

  7. د. محمد عرسان الزعبي. الاردنية 1 يناير, 2019 at 01:30 رد

    كل الاحترام والتقدير للاستاذ العزيز ابو ثائر فهو مثال للولاء والانتماء الى الرمثا حيث كان دائما معطاءا وبدون اجر الا انه كسب محبة واحترام كل من عرفه عن قرب او بعد اتمنى له الصحة وطول العمر

  8. حزين 1 يناير, 2019 at 11:42 رد

    ونحن نتغنى بالاستاذ فتحي وهو يستحق ذلك نتذكر ايضا الاسطورة خالد الزعبي الذي غاب عنا في العام 2018 ونعتب على تلفزيون المملكة – برنامج الكابتن – مهند محادين -الذي تحدث عن شخصيات فقدناها في العام المنصرم دون أن يتطرق إلى لاعب الرمثا والمنتخب العملاق خالد الزعبي – ويبدو أن هذا هو قدر أبناء الرمثا وهم الاكثر تميزا على الساحة الاردنية ولكنهم الاكثر حرمانا في مجال المشاركات الرياضيةفي صالونات عمان لاعبين ومدربين واداريين التي تنحصر في الغالب على الفيصلي والوحدات – ولا حول ولا قوة الا بالله-

  9. فتحي الزعبي 4 يناير, 2019 at 02:28 رد

    اشكركم على ماغمرتوني به من ثناء الذي اعاد ذكرياتي مع امجاد الرمثا الكروية المدرسية او النادي وما انا الاواحد من الذين خدموا كرة القدم الرمثاوية والاردنية وبهمة الشباب استطعنا فرض الكرة الرمثاوية في الملاعب الاردنية فاصبح اسم الرمثا مرعبا لكل الاندية وما زال.
    وإن كنت بعيدا عن الملاعب والمشاركة لاسباب لا اعرفها الا انني سابقى عاشقا للكرة الرمثاوية روحا وجسدا
    اكرر شكري لكاتب السيرةالاخ علي الخطيب وللاخوة المعلقين

إضافة تعليق جديد