اربد – الراي – اشرف الغزاوي

كشفت الاجهزة الامنية عن هوية مرتكب جريمة مروعة ذهب ضحيتها رجل وزوجته طعناً قبل اربعة شهور في منطقة دير السعنة بلواء الطيبة غرب اربد .

واكدت مصادر امنية ل ” الرأي ” ، القاء القبض على القاتل وهو من سكان ذات البلدة ، حيث مثلّ جريمته امس بحضور المدعي العام والاجهزة المعنية .

واوضحت المصادر ، ان العثور على اداة الجريمة بالصدفة عصر امس الاحد من قبل احد المواطنين معلقة على شجرة زيتون اثناء قطافه للزيتون في منطقة وادي دير السعنة وهو المكان الذي كان تم العثور فيه على جثة الزوجين المغدورين ، قاد للكشف عن هوية القاتل .

وبينت المصادر ان القاتل كانت تدور حوله شكوك الاجهزة الامنية لكن عدم العثور على أداة الجريمة ” سكين ” ، كان عائقاً امام المحققين وبمواجهة القاتل بالادلة اعترف بارتكابه الجريمة لخلافات شخصية فيما قام برمي أداة الجريمة من مسافة في ذات المكان لتستقر على شجرة زيتون .

من جهته ، بين محافظ اربد رضوان العتوم ، انه تم بالتنسيق مع الاجهزة الامنية اخذ احتياطات امنية في بلدة دير السعنة حيث تم اجلاء ذوي القاتل ، فيما تم اخذ عطوتين امنيتين من ذوي المغدورين .

وكان الزوجين المغدورين 39 و 36 عاماً تعرضا ل 23 طعنة في انحاء متفرقة من جسميهما وفق تقرير مركز الطب الشرعي لاقليم الشمال .