كتاب الموقع

مواقع إلكترونية برسم البيع والتكسب”

الدكتور معتصم درايسة
إشتهر شعراء التكسب في العصر العباسي بكتابة الأشعار والقصائد الشعرية القائمة على المديح الزائف والتملق والنفاق للخلفاء ولكبار المسؤولين في الدولة من أجل كسب المال أو الجاه…..وبالرغم من سوء السمعة لشعراء التكسب في ذلك الزمان، فقد خرجوا لنا بقصائد شعرية رائعة أثرت الأدب العربي وأصبحت نوعا متميزا من أنواع الشعر العربي تدرس لطلبة اللغة العربية و الأدب العربي في كل مكان.
لكن مانلاحظه حاليا وفي عصر الثورة الإلكترونية والشبكة العنكبوتية بروز ظاهرة المواقع الإلكترونية غير المرخصة التي صممها أصحابها خصيصا للتسول المفضوح والمخجل من خلال متابعتها لبعض شخصيات “زمن الرويبضة” في حركاتهم وسكناتهم والترويج الزائف لكرمهم وحسن أخلاقهم للتغطية على صورهم القاتمة والتغطية على سوء أداءهم الذي لايسر عدوا ولا صديق. ولا تختلف هذه المواقع عن مواقع الإحتيال المالي والإبتزاز لجماعة مايعرف بمهرة الذائعة الصيت.
وللأسف أن هذه الشخصيات الكرتونية لم تكتفي بشراء الذمم من خلال شراء الأصوات الإنتخابية لبعض الفقراء والبسطاء ذوي الحاجة للوصول الى مبتغاهم بل تعدى سوء فعلهم ليصل لشراء الأنفس المريضة من أصحاب هذه المواقع الالكترونية الهابطة التي يديرها اناس تافهون وشبه أميون يُشترون ويُباعون بحفنة من المال الحرام، ليقدموا شهادات زور بحق هذه الشخصيات التي اتصف أداءها بالضعف البين المفضوح.
ولم يقتصر الأمر على شخصيات طامحة للفوز بأي نوع من أي إنتخابات قادمة بل تعداه ليصل لبعض الباحثين عن الجاه والشيخة الزائفة التي لم نرى منهم سوى العزائم لبعض ذوي البطون الشرهة من باب “إطعم الثم تستحي العين” دون أن نسمع منهم أي آراء نيرة تصب في مصلحة المجتمع و تعكس شخصية الشيوخ الحقيقيين ذوي الآراء الثاقبة والنصح والحكمة.
لكن لدي ثقة تامة بأن الناس قد كشفت الاعيبهم المفضوحة ولفهم ودورانهم لتلميع صورهم القاتمة وأداءهم المضحك وسيظهر ذلك في أي استحقاقات إجتماعية أو إنتخابية قادمة، وإن غدا لناظره قريب.

‫9 تعليقات

  1. زمن الشقلبة كل الأمور معكوسة أصبح الناس لا ذمة ولا ضمير وانتشرت مستنقعات الفقر والتجهيل..

  2. والله هذا كله عيب…. تلميع أشخاص ومشيختهم بحيث لايفهموا بالعادات الاجتماعيه ولا حتى بالاعراف العشائر يه وبعضهم امي لايقرا ولايكتب… وخذلك تصوير مناسف ونفاق وتسحيج من أجل ملء بطونهم او الانتفاع لمصالح خاصه ولهذا نقول هذا شيء معيب ولايليق بمجتمعنا الطاهر النقي ولا بعاداتنا الاصيله التي اسسوها الأجداد….. أحسنت النشر دكتور يسعد مساك

  3. لقد اصبت كبد الحقيقة ، الان كل شيء يتم شراءه حتى ضمائر الناس
    لكن للاسف هذه الحقيقة والواقع الذي وصلنا اليه اصبح الكثيرون يتكسبون منه واصبح مصدر دخل لهم ؛ وقد يكون للاوضاع المعيشية السيئة وكذلك لتردي العلاقات بين الناس وانحلال منظومة القيم الاجتماعية اثراً مباشراً ونتيجة حتمية الى ما وصلنا اليه .
    على كل الاحوال ؛ انت بهذا المقال نكشت عش الدبابير واعتقد بانك لن تسلم من كلام الطرفين الوصوليين والمتكسبين الذين يمطرونهم مديحاً واطراءً

  4. ..صفحة التواصل الاجتماعي لصاحبها
    فإن كنت ضيفاً عليها ،، فلا يحق لك أن تحدد له ما يكتب وما لا يكتب عليها ،، ولا أن تفسر مقاصد صاحب الصفحة وتبني الاستنتاجات نيابة عنه.

    من ……. منصات التواصل ،، أن يعرف كل حدوده. . . شكراً دكتور على المقال الجيد كلامك في منه لاكن هذه حريه التعبير ويجب أن نحترم حرية التعبير . . كما نحترم رأيك وتعليقك

    1. قال عليه الصلاة والسلام: من رأى منكم منكرا، فليغيره بيده فإن لم يستطع فبلسانه وإن لم يستطع فبقلبه، وذلك أضعف الأيمان.
      أظن انني رددت عليك بشكل مفصل على نفس المقال في “الرمثا نت الاخباري” ولا داعي للزيادة هنا…….ليس لدي السلطة الكافية كي اجبر أحدا بألا يبيع ذمته وضميره من أجل حفنة من المال أو مخصصات شهرية هزيلة ، لكنني حر في أن أقول رأيي لعل يصل لبعض الغافلين المستهترين.

  5. تصحيح:
    المقصود في هذا المقال الصفحات المصممة على الفيس بوك وليس المواقع الالكترونية المرخصة من قبل الحكومة كموقع “الرمثا نت” للاستاذ بسام السلمان.

  6. للرخص أبواب وأبواب.. فهو كامن في شخصية الفرد إلي بيشوف حاله سلعة معروضة للبيع للي بدفع أقل أو أكثر.. وهاي سمة الأشياء الخفيفة.. لذلك صار يطفو على سطح مستنقعنا المجتمعي كل إشي خفيف..؟!؟!
    … فمنظومة القيم الإنسانية في هذا مستنقع تنبثق رائحتها منه حتما.. وربما يسمى هؤلاء زكورتيه.. وأما الماسك على الجمر.. أقلها هبيلة.. وطبعا أولئك بزعلوا منه..؟!
    هو ذا زمن المستنقع… واقعي كان أم رقمي.. لا فرق..؟!

  7. تحياتي واحترامي دكتور معتصم.. اتوقع انك تقصد صفحات الفيس بوك وليس المواقع الالكترونية.. لان المواقع الالكتروني تحتاج الى ترخيص رسمي ودفع مبالغ كبيرة جدا وتحتاج الى رئيس تحرير عضو نقابة متفرغ””واللي ما برخص “” تقوم الحكومة باغلاق موقعه… اما صفحات الفيس بوك والتي تنتشر مثل كالحريق لا تحتاج الا الى شخص من الذين ذكرتهم ويبلش بكتابة قصائدة وغزلة ومديحه واحيانا ذمه وهجاءه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق