كتاب الموقع

ابطال كميرات الفيسبوك..قضية للحوار

ابطال كميرات الفيسبوك..قضية للحوار

علي خويلة ابو لؤي

مجرد ملاحظه لابداء رأيكم :

بالفترة الاخيره ومن خلال مشاركتي لبعض المناسبات للاقارب والاصدقاء سواء كانت فرح او ترح لفت انتباهي ظاهره جديده في الرمثا لم اعهدها سابقاً وبهذا الكم وهي :

كثرة المصورين والمهتمين في اخذاللقطات ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي والكل بتسابق في اخذ الصور وسرعة النشر لم يتوقف الامر على ذلك بل تعدى ذلك حيث انهم نصبوا انفسهم مقيمين لوجهاء البلد من خلال عرض من يرغب بتلميعه وعرضه مقابل شو!!!!!!!! ويستثني من ذلك من هو الاجدر بالمكانه والتقدير والاحترام انا لا اقلل من قيمة احد لكنني ضد الشخصنه والمصلحه والتقرب من اجل المنفعه

الغريب في الامر لا نرى هذا الكم منهم ولا التسابق في مناسبات المساكين والغلابا والفقراء ليش لانهم ما في من وراهم منفعه

الرمثا مهما كبرت بتضلها صغيره واحنا بنعرف بعضنا ؟؟؟؟؟؟؟؟

‫4 تعليقات

  1. لسنا ضد اخي ان كان من يكون محط اهتمام، يكون له بصمه اجتماعيه وتأثير إيجابي للغير، اما اذا كان ممن يملك درهمين ولكسس فلنفسه، يروح ينقلع هو واللي بصوره

  2. وكمان لاتنسى حفل توجيهي او جامعة بصرفوا فيه آلاف الدنانير ليش هذا مشان التصوير وبعض النواب نازلين علي الدبكه وخذ عزقة هنا وهناك الأفضل شراء ودفع
    للفقراء ثمن خبز

    1. اخي انا قلت لا اقلل من قيمة احد ولكن التمييز واضح والكيل باكثر من مكيال موجود وتجاهل البسطاء موجود هذا ما اردت التركيز عليه وايظاً اظهار من يريد هذا هو المنتقد

إغلاق