من هنا و هناك

القبض على 11 شخصا يعملون بسرقة الحسابات البنكية

الرمثانت

-ألقت السلطات المحلية السعودية، القبض على 11 شخصا شكلوا تنظيما لسرقة الحسابات البنكية بالمملكة.

وقال مصدر مسؤول في النيابة العامة السعودية، إن المتهمين شكلوا تنظيما للاحتيال على مواطنين ومقيمين، من داخل أحد المنازل التي اتخذوها وكراً لأعمالهم غير المشروعة. القبض على جسار الوادعي المتطاول على الذات الإلهية بالسعودية وأوضح المصدر أنه تم توقيف المتهمين على ذمة التحقيق؛ كون الجريمة موجبة للتوقيف، وفقاً لقرار النائب العام وطبقاً للمادة 112 من نظام الإجراءات الجزائية.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، بينت إجراءات التحقيق انتحال المتهمين صفة غير صحيحة بالانتساب زعما لصفة موظفي بنوك ومصارف، وإرسال رسائل عشوائية إلى هواتف ضحاياهم، تتضمن تعطل الخدمات البنكية لبطاقات الصراف الآلي، وضرورة تزويدهم بمعلومات وأرقام سرية لإعادة تفعيلها، ومن ثم الدخول إلى الحسابات البنكية والاستيلاء على مبالغ مالية.

وكشفت إجراءات التحقيق عن وجود عديد من الرسائل النصية بين المتهمين والمجني عليهم، تتضمن رمز التوثيق للدخول إلى الخدمات البنكية والخدمات الحكومية في منصة أبشر.

وشدد المصدر على ضرورة الوعي المجتمعي حيال الوقائع المرتبطة بأساليب وأنماط الاحتيال المالي عبر وسائل الاتصال، مؤكداً أهمية حماية البيانات الخاصة وحفظها وعدم مشاركتها أو الإدلاء بها إلا وفقاً للقنوات المعتمدة.

‫3 تعليقات

  1. ما دور الجهات البنكيه والصرافة والمركزي والدور الأمني بالتنسيق ومن ثم بث حلقات وارشادات توعويه للمجتمع والتعاون مع الهيئات للنشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، على التحفظ عن الطرق والكيفية التي تعلم مثل هذه الاختلاسات،،، والأهم؛ كيف يغسلون الأموال المهرجيه، والتي اوصلت أصحاب الحرمنه لما هم به،، بلدنا ضيقة لكن رقابة سكر خفيف،، وكهذا تجارة المحرمات،، كله تدريب باحترافية ومن أين لك هذا،، معروف اصلك وفصلك كان الفأر يضحي بحاله تعاطف مع طبختكم مافيها لحمه،، يرمى حاله بالطنجرة،،،

  2. عقبال لصوص الحسابات إلي عندنا.. بأن تباشر السلطات المعنية بملاحقتهم وادانتهم.. حيث آثار سرقاتهم واضحة للعيان.. وياريت يتم التعامل معهم كما التعامل مع تمويل الإرهاب.. مثلا..؟!
    هؤلاء مفسدون مخبربون للمحتمعات ويسهمون في انهيارها حيث تشاركهم نساء من صنف الهشك كشك للإيقاع باصحاب الحسابات وتهديدهم بأفعالهن الحقيرة المرعبة المهدمة لسترة وقيم مجتمعاتنا..؟!

إغلاق