اخبار

آثار حذاء على الطاولة .. تفاصيل العثور على جثة الطبيبة

الرمثانت –  كشف رئيس مستشفى الجامعة الأردنية الدكتور جمال مسعد، عن تفاصيل العثور على جثة الطبيبة المتوفاة داخل المستشفى فجر اليوم الخميس.

وقال مسعد   إنه عند الساعة الثامنة والنصف تقريبا من مساء الاربعاء، فقد الاتصال بالطبيبة المتوفاة، حيث استدعيت إلى غرفة العمليات للقيام بعملها، إلا أنه لم يتمكن أحد من الاتصال بها.

وأضاف أنه خلال نصف ساعة من فقدان الاتصال بالطبيبة التي تعمل مقيمة تخدير في المستشفى منذ نحو شهر ونصف، بدأ الجميع بالبحث عنها، وتم ابلاغ أمن المستشفى والاجهزة الأمنية بفقدانها.

وبين أنه تم محاولة تتبعها عبر كاميرات المراقبة في المستشفى، وبدأ البحث الشخصي عنها من قبل الكوادر وزملائها في العمل، وفحص الأماكن التي من المتوقع ان تكون موجودة بها، إلى أن لاحظ أحد الاشخاص وجود جسم ملقى فوق سطح مبنى الاشعة في الطابق الارضي، وتبين أنه جثة الطبيبة.

وتابع مدير المستشفى، “استمر البحث في الطوابق، فعثر على طاولة في الطابق التاسع بغير موقعها، وعلى سطح الطاولة آثار حذاء”، موضحا أن ذلك كان عند الساعة الثانية فجر الخميس.

وأكد مسعد أن كاميرات المراقبة لا ترصد موقع الطاولة، وبالتالي لم تظهر تفاصيل ما جرى.

وقال إن المدعي العام حضر إلى موقع الحادث في المستشفى، وباشر التحقيق على الفور، كما حضرت الاجهزة الأمنية.

وأشار إلى أن مناوبة الدوام كانت مشكلة من 10 زملاء لحظة وقوع الحادث، والطبيبة كانت تعمل مقيمة تخدير، تخرجت من جامعتها العام الماضي.

وأكد مدير المستشفى أن الحادث ليس له علاقة ابدا بظروف العمل، إذ كان باديا على الطبيبة المتوفاة حبها لعملها، ورضاها لبدء حياتها العملية بعد تخرجها من الجامعة، موضحا أنه ليس لديه أي معلومات عن ظروف اخرى.

عمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق