اخبار

ضبط متسول جمع 542 دينارا في يوم واحد

الرمثانت

قال أمين عام وزارة التنمية الاجتماعية الدكتور برق الضمور، ان قانون العقوبات لسنة 2022، غلّظ العقوبة على التسول اكثر من القانون السابق، خصوصا في تسخير الأطفال والتسول.

وأشار عبر برنامج نبض البلد إلى ضبط 13558 متسولا، منهم 5337 حدثا العام الماضي، فيما تم ضبط حتى تاريخه 8352 متسولا، منهم 5269 بالغين، و3083 حدثا.

وأقرّ الضمور بوجود تسول في الأردن من خلال عصابات، ويتم بطريقة منظمة عبر توزيع الاطفال والنساء على أماكن معينة للتسول، مبينا ان الوزارة تتعامل مع الأشخاص الذين يتم ضبطهم بالاحتفاظ بهم لدى مراكز المتسولين في الوزارة، ليصار إلى تحويلهم لقاضي الأحداث.

وأوضح أنه لا علاقة للوزارة في مدة الاحتفاظ بالحدث لأعراض الحماية والرعاية، وأن القرار يصدر من القضاء.

ولفت إلى أن بعض الأطفال المتسولين يتم الدفع بهم إلى الشارع بالإكراه، نتيجة امتهان الأسرة للتسول، مشيرا إلى أن الأب والأم غاليا ما يكونوا هم المسخرين للأطفال.

وقال الضمور إن الوزارة لا تتدخل بقرار خروج الطفل أو دخوله إلى السجن، بل يعود للقضاء، مضيفا أن بعض الآباء والأمهات يطالبوا بالإفراج عن أطفالهم المتسولين.

واعتبر أن دخول الأطفال المتسولين تتراوح ما بين 15-20 دينارا وأكثر، كاشفا عن أحد الضبوطات من كوادر الوزارة الشهر الفائت لمتسول بالغ قرب مستشفى البشير، وصلت إلى 542 دينارا، ادعى فيها أنها حصيلة دخل يوم واحد، وتمت إحالته إلى المحكمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق