كتاب الموقع

نداء نداء نداء الى عشائرنا الكريمة

ابراهيم الاسعد الداود
عشائرنا الكريمة الطيبة،
كم مرة اجتمعتم للعزاء،؟
وكم مرة اجتمعتم لحفلة؟
، وكم مرة اجتمعتم لصلحة،؟
وكم مرة اجتمعتم في جاهة؟
، وكم مرة اجتمعتم لمحاضرة او لقاء مسؤول،؟
جميعها أمور طيبة، ومحمودة مباركة، وتصب في مصلحة بناء علاقات إجتماعية تعزز استقرار البلد، ولاننكرها او نعيبها
أدعوكم وانتم الكرماء، إلى إقامة اجتماع، كل عشيرة بنفسها وتفقد حاجة أبنائها الفقراء والمتعثرين،
فتتكافلوا فيما بينكم وتصلوا ارحامكم وتعززون تماسك المجتمع،
الأكارم :جميعنا سيتأثر بالفقر او تداعياته، بشكل مباشر او غير مباشر.
وانا شخصيا اتشرف بمساعدة اي عشيرة لوضع برنامج واطار لهذا المشروع من خلال مافتح الله علي من خبرة وتواصل
، كما يمكنني تزويد من يرغب بأسماء فقراء من عشيرته او منطقته، انتم أهل الخير عيال صويت،
صلة الرحم لاتتوقف على النساء
، وصلة الرحم تبارك في الرزق وتطيل في العمر
اتمنى ان يتحرك شخص من كل عشيرة ويبادر لذلك المشروع،فيتم تنظيم أمور فقرائكم ضمن كشوف وحسب شدة الحاجة ، سواء بالاغاثة، او التعليم، او العلاج، او تأمين فرص عمل ولو بسيطة، او التزويج، او تأمين بعض الأثاث ولو مستعمل…
وانا جاهز لخدمتكم، ورهن اشاركمَ
من يرغب من اي من عشائرنا لتحقيق هذة الفكرة داخل عشيرته فليرسل الي وانا من سأصل اليه،
ارجو لانأخذ الأمر على شكل هبة مساعدة او فزعة، او نقول الاغنياء من العشيرة يتكفلوا، فالأمر كبير وبحاجة لتكاتف الجميع، والسير بدون تسرع خطوة خطوة نحو الأشد حاجة، ويمكن وضع خطة لذلك وأنا جاهز.
رجالات عشائرنا الأكارم، الشباب الطموح :انتم لها، وانا رهن اشارتكم
ولكم خالص الاحترام
إغلاق