تكنولوجيا

الأمن السيبراني تعامل مع 750 حادثة لنهاية آب

الرمثانت – تعامل المركز الوطني للأمن السيبراني مع 750 حادثة ومحاولة اختراق سيبراني رئيسية استهدفت المؤسسات الحكومية والقطاعات الحيوية منذ بداية العام ولغاية آب/أغسطس الماضي، وفق رئيس المركز الوطني للأمن السيبراني بسام المحارمة.

وقال المحارمة الثلاثاء، أن “المركز يكتشف هذه المحاولات في وقت قصير في غضون دقائق”، مشيرا إلى أن “نسبة الاختراقات الناجحة قليلة جدا ولا تتجاوز 2&”، وذلك وفق تصريح للمملكة.

وأطلق المركز الوطني للأمن السيبراني حملة توعوية باسم “تلميحة رقمية”، بمناسبة بدء شهر التوعية بالأمن السيبراني.

وأشار المحارمة إلى أن الحملة تأتي لخلق منظومة وعي متكاملة عند الأفراد والمؤسسات، تسعى الحملة إلى نشر الوعي حول جميع الجوانب المتعلقة بأمن المعلومات وستتضمن الكثير من النصائح الأمنية التي من شأنها توعية الأفراد بالسلوكيات الخاطئة التي قد يرتكبها البعض والتي تزيد من احتمالية اختراق أجهزتهم من هواتف محمولة وكمبيوترات.

وعرّف القانون الأمن السيبراني في الأردن بأنه الإجراءات المتخذة لحماية الأنظمة والشبكات، والمعلوماتية والبنى التحتية الحرجة من حوادث الأمن السيبراني، والقدرة على استعادة عملها واستمراريتها سواء أكان الوصول إليها بدون تصريح أو بسوء استخدام، أو نتيجة الإخفاق في اتباع الإجراءات الأمنية أو التعرض للخداع الذي يؤدي إلى ذلك.

إغلاق