جامعات و مدارس

رئيس جامعة جدارا يرعى ورشة عمل لمنصة زين

الرمثانت

رعى معالي الأستاذ الدكتور محمد طالب عبيدات رئيس جامعة جدارا الإثنين 7/11/2022، ورشة العمل والجلسة الحوارية التي عقدتها منصة زين للإبداع (ZINC) حول النسخة السادسة من برنامج (زين المبادرة6)، وبالتعاون مع مركز الريادة والإبتكار في جامعة جدارا، والذي تسعى من خلالة شركة زين إلى إتاحة الفرص الحقيقية للشباب ودعم مبادراتهم الريادية، وتحويل الأفكار الريادية والإبداعات إلى فرص حقيقية ومشاريع انتاجية.

 

وفي حديثه خلال افتتاح الورشة، قال رئيس الجامعة معالي الدكتور عبيدات؛ نحن سعداء اليوم بالالتقاء مع المعنيين بمبادرة زين للإبداع ، والتي تجسد النمط الحقيقي في مجال رعاية الشباب وطلبة الجامعات وتبني أفكارهم الريادية، أنسجامآ وتنفيذآ لرؤى جلالة الملك المعزز عبدالله الثاني ابن الحسين المفدى، لتوفير الفرص الحقيقية وتلبية طموحهم وإبداعاتهم، وإحتضان الأفكار الريادية وتحويلها الى فرص ومشاريع حقيقية تخدم الشباب لبناء مستقبلهم، شباب اليوم، قادة الغد.

وشجع عبيدات الشباب والشابات على الإستفادة من مثل هذه المبادرات الإبداعية وهذه البرامج الخلاقة، والتفكير خارج الصندوق ، والسعي الجاد لتفعيل طاقات وهمم الشباب ومهاراتهم، لإيجاد مشاريع حقيقية وعدم الإتكال على الحكومات من أجل التوظيف؛ فأنت تصنع نفسك بجهدك ومهاراتك، وأن الإرادة والعزيمة تصنع المستحيل، موضحآ أن كثير من الشركات العملاقة بدأت بأفكار شبابية بسيطة وتطبيقات حاسوبية وتحولت إلى شركات عملاقة مثل: اوبر، وكريم، وطلبات، وأمازون ومثلها المئات من الشركات العملاقة التي بدأت بأفكار ريادية غير كلاسيكية، وأضاف أننا لا نريد شبابآ يبحث عن وظيفة بعد التخرج انما تريد شباب مبدع ومبتكر وخلاق يحقق فرص عمل للأخرين وينهض بالمجتمع اقتصاديآ ومعرفيآ، مؤكدآ أن لا مكان ولا مستقبل لمن لا يملك مهارات التعامل مع التكنولوجيا والبرمجة، وأن العالم يتجه إلى الخلاص من فكرة الدولة الرعائية، وأن المستقبل لمن يملكون المهارات العلمية والافكار الريادية والابداعية، مشيرآ إلى أن العالم يتجه نحو القطاع الخاص والبزنيس والشركات الصغيرة والمتوسطة أو ما يعرف بمصطلح SMEs (Small and Mid-size Enterprise) وهذه الشركات الصغيرة والمتوسطة تلعب دورآ اقتصاديآ هامآ، فهي تشكل ما نسبته تقريبآ 90% من الشركات حول العالم.

ومثل فريق منصة زين للإبداع خلال الورشة المهندسة نور العجلوني والمهندس فارس الشمالي، واشرف على تنظيم الورشة التى حضرها مجموعة من العمداء ومئات الطلبة، مدير مركز الريادة والإبتكار في جامعة جدارا الأستاذ الدكتور محمد البطاح وأعضاء المركز.

وشاركت جموع الطلبة من مختلف الكليات في الورشة التي شهدت تبادلاً للأفكار الخلاقة سعياً لبيئة ريادية داعمة للشباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق