اخبار

حائرون على ماذا يتدفأون

الرمثانت

مع تاثير أول منخفض جوي على الاردن في شتاء العام 2022، يتسائل العديد من الأردنيين عن كيفية توفير التدفئة المناسبة لأسرهم، خصوصا في ظل ارتفاع أسعار الكاز والسولار واللذان يعتمد عليهما نسبة كبيرة من الأسر الأردنية في التدفئة .

وقال المواطن الأردني علي فالح الفلاحات لموقع “خبرني” إنه في حيرة كبيرة من أمره باستخدام اي وسيلة من وسائل التدفئة، خصوصًا مع ارتفاع اسعار الكاز والسولار والكهرباء في الأردن هذا العام مشيرًا إلى أنه حاله كحال غالبية الأردنيين يمر بضائقة مالية صعبة.

وارتفعت أسعار السولار والكاز في الأردن لمستويات غير مسبوقة خصوصا مع دخول فصل الشتاء، إذ وصلت اسعار السولار والكاز في تسعيرة شهر تشرين الثاني، والتي أعلنتها الحكومة قبل حوالي اسبوع، إلى 860 فلس/لتر بدلاً من 825 فلس/لتر ليصل سعر التنكة إلى 17.2 دينارا، فيما كانت الأسعار وفقا لرصد موقع “خبرني” لنفس الفترة العام الفائت 615 فلسا للتر الكاز والسولار.

وقال خبير الطاقة عامر الشوبكي، إن أكثر وسيلة توفيرا وأقل كلفة على الأردنيين حاليا من بين وسائل التدفئة هي الغاز، غير أنها لا تفي بالغرض في المناطق الباردة خصوصا بالمناطق الباردة في الاردن مثل مرتفعات الشمال والجنوب .

وتابع الشوبكي في حديث لموقع “خبرني”، أنه وعلى أقل تقدير تحتاج الأسرة الاردنية إلى 100 دينار عند تركيب وسيلة تدفئة تعتمد على الكاز أو السولار، و75 دينارا لوسيلة التدفئة الكهربائية، غير أن هذه الأرقام يتم حسابها على أقل تقدير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق