اهل الفن

مزاد يتخطى مليار دولار

الرمثانت – بيعت أعمال لفنانين من بينهم سيزان وسورا وفان جوخ بمبلغ قياسي بلغ 1.6 مليار دولار خلال مزاد لدار كريستي الذي استمر يومين لمجموعة المؤسس المشارك لشركة مايكروسوفت الراحل بول جي ألين.

تم بيع جميع الأعمال الفنية الـ 155 المعروضة في مزاد يومي الأربعاء والخميس في نيويورك، وبيعت خمس لوحات بأسعار تزيد عن 100 مليون دولار.

تم بيع لوحة ”ليس بوسيوس، انسامبل (نسخة مصغرة) لجورج سورا بتقنية التنقيط مقابل 149.2 مليون دولار، وهو أعلى سعر مساء الأربعاء. النسخة الأكبر من ” ليس بوسيوس” موجودة في مجموعة بارنز في فيلادلفيا.

قال خبراء كريستي إن تقنية التنقيط، وهو أسلوب ثوري عندما تم تطويره بواسطة سورا و بول سينياك يتضمن نقاطًا من الألوان تتحد لتشكل صورة، كان ذا أهمية خاصة لألين بسبب خلفية عملة في مجال الكمبيوتر.

نقلت دار المزادات عن ألين قوله إنه ”انجذب إلى أشياء مثل التنقيط أو عمل جاسبر جونز بالأرقام لأنها تأتي من تقسيم شيء ما إلى مكوناته – مثل البايتات أو الأرقام، ولكن بلغة مختلفة.”

من بين الأشياء البارزة الأخرى من مزاد الأربعاء، لوحة ” لا مونتان سانتي فيكتوري” لبول سيزان، والتي بيعت بمبلغ 137.8 مليون دولار، ولوحة ” فيرجير أفيك سايبريس” لفان جوخ والتي بيعت بمبلغ 117.2 مليون دولار.

قال ماكس كارتر، نائب رئيس قسم فنون القرنين العشرين والحادي والعشرين في دار كريستي، في بيان صحفي: ”لم يسبق أن تجاوزت أكثر من لوحتين 100 مليون دولار في عملية بيع واحدة، ولكن الليلة رأينا خمس لوحات”.

بيع ثمانية عشر عملاً بأسعار قياسية للفنانين، الذين تراوحت ما بين الرسام الفلمنكي جان بروغيل الأصغر من القرن السابع عشر إلى المصور إدوارد ستيتشن من القرن العشرين.

ستذهب جميع العائدات للمؤسسات الخيرية التي اختارتها تركة ألين.

توفي ألين، الذي شارك في تأسيس شركة مايكروسوفت مع صديق طفولته بيل جيتس، من مضاعفات سرطان الغدد الليمفاوية اللاهودجكينية في عام 2018.

خلال حياته، تبرع بأكثر من ملياري دولار لأسباب تشمل صحة المحيط والتشرد والبحث العلمي المتقدم.

تم تسجيل الرقم القياسي السابق لمبيعات مزاد في ليلة واحدة بمبلغ 852.9 مليون دولار في مزاد دار كريستي للفن المعاصر في نيويورك في ع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق