اخبار

ندوة ” مقاومة الجراثيم للمضادات ” في جدارا

الرمثانت

رعى رئيس جامعة جدارا معالي الاستاذ الدكتور محمد طالب عبيدات، وبحضور رئيس هيئة المديرين عطوفة الدكتور شكري المراشدة، وأعضاء هيئة التدريس في كلية الصيدلة وطلبة الكلية، ندوة تحت عنوان: مقاومة الجراثيم ودور الصيدلاني في الحد من هذه المشكلة، تحدث بها الدكتور احمد الرصاصي مدرس برنامج التطبيق الصيدلاني الكندي في جامعة تورينتو، محاضر ومدرب لصيادلة الاردن، ومدرب لبرنامج الميثادون في كندا، وتأتي هذه المحاضرة بمناسة الأسبوع التوعوي العالمي لاستخدام المضادات الحيوية.

وأكد معالي راعي الندوة الأستاذ الدكتور محمد طالب عبيدات على اهمية عقد مثل هذه الندوات التوعوية حول المضادات الحيوية ومقاومة البكتيريا لها، مضيفآ أن برامجنا التوعوية الهادفة مستمرة في جميع الكليات، وهنالك خطط واضحة موضوعة زيادة المخزون المعرفي لدى ابناءنا الطلبة بأستضافة الخبرات واصحاب العلم لإستفادة الطلبة من خبراتهم، كما وأشار الى نمو وازدهار كلية الصيدلة بطرح تخصص دكتور الصيدلة، والعمل على فتح برنامج الماجستير للصيدلة، وانشاء كلية العلوم الطبية المساندة عما قريب، وستضم قسمي العلوم الطبية المخبرية، والرعاية التنفسية والعناية الحثيثة ، وأضاف أن المضادات الحيوية منذ اكتشاف البنسلين كعلاج للبعض الامراض واكتشاف البكتيريا ومحاربتها، وأن المضادات الحيوية من اهم الاختراعات الطبية في العالم والتي لولها لما استطعنا مقاومة الامراض، واضاف ان مثل هذه الندوات التوعوية تخدم الطلبة بشكل كبير لاننا نجلب عصارة الخبرات من كافة التخصصات ونضعها بين ايدي الطلبة، متمنيآ للجميع التوفيق والأستفادة من خبرات المحاضر الكريم، داعيآ الله عز وجل أن يحفظ بلدنا العزيز في ظل قيادتنا الهاشمية الحكيمة.

وفي الكلمة الترحيبية لعميد كلية الصيدلة الدكتور رمضان شديفات، قال أن المضادات الحيوية من فئة الأدوية التي تقاوم البكتيريا في جسم الانسان والتي تعمل على قتل البكتيريا او تثبيط عملها مما يؤدي إلى تعزيز دور الجهاز المناعي في جسم الإنسان لمقاومة البكتيريا، وهنالك سوء في استخدام المضادات الحيوية او ما يسمى الفرط في استخدام المضادات وقد ينتج عنه اثار صحية سلبية جسيمة على الانسان، ولتحقيق ما هو افضل لطلبة كلية الصيدلة وصيادلة المجتمع المحلي، تأتي هذه المحاضرة الهامة لإطلاعهم على ما هو جديد ومواكبة مستجدات مهنة الصيدلة وتسليط الضوء بشكل أساسي على مقاومة الجراثيم للمضادات الحيوية ودور الصيدلاني في الحد من هذه المشكلة .

ومن جانبه قام الدكتور احمد الرصاصي بتقديم عرض مفصل حول كيفية اكتشاف البنسلين، وبيان اهميته منذ بداية اكتشافه وانتشاره، اضافة الى تطور علم المضادات الحيوية وآثارها السلبية والإيجابية على صحة الإنسان، ومراحل تطور صناعتها، وبيان أهمية دور الصيدلاني في هذا المجال، مؤكدآ على أن مشكلة مقاومة البكتيريا للمضادات الحيوية هي مشكلة كبيرة تهدد العالم، لذا علينا معرفة الاسباب التي تساعد على منع تفاقم هذه المشكلة وزيادة الابحاث والدراسات في هذا المجال، كما عرض الرصاصي الوضع في الأردن من ازدياد حالات البكتيريا المقاومة للمضادات.

ويشار إلى أن الدكتور أحمد الرصاصي حاصل على عدة شهادات في اختصاصات الممارسة الصيدلانية في كندا، وحاصل على جائزتين للتميز العلمي في العام 2004 في كندا، ويعمل الآن مديرآ لمستودع ادوية النور في عمان، ومدرسآ لبرنامج التطبيق الصيدلاني في جامعة تورنتو، ومدربآ لبرنامج الميثادون لمعالجة الإدمان في كندا، ومحاضرآ ومدربآ في الكثير من الجامعات الأردنية.

وفي الختام تم فتح المجال للنقاش مع اعضاء هيئة التدريس والطلبة والاجابة على اسئلتهم واستفساراتهم، وقام معالي رئيس الجامعة وعطوفة رئيس هيئة المديرين بتقديم درع الجامعة للدكتور الرصاصي، وتلى المحاضرة قيام مطعم زاروبا بتوزيع منتجاته من الأطعمة على مجموعة من طلبة الجامعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق