العالم

أردوغان: عقد لقاء مع الأسد أمر ممكن

الرمثانت- قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء، إن عقد لقاء مع نظيره السوري بشار الأسد “أمر ممكن”، بعد انقطاع العلاقات الدبلوماسية مع دمشق منذ 2011.

وردا على سؤال من أحد المراسلين في البرلمان عما إذا كان بإمكانه مقابلة الرئيس السوري، قال أردوغان: “هذا ممكن. لا مجال للنقمة في السياسة”.

وأضاف: “في النهاية، يتم اتخاذ الخطوات في ظل أفضل الظروف”.

وسبق لأردوغان أن قال في أغسطس الماضي، إنه “لا يمكنه استبعاد الحوار والدبلوماسية مع سوريا في المطلق”، مضيفا أن “الدبلوماسية بين الدول لا يمكن قطعها بالكامل”.

وعلى الرغم من عدم وجود اتصال بين أردوغان والأسد، حافظ رؤساء أجهزة الاستخبارات في البلدين على الاتصالات بينهم.

يشار إلى أن التحول المعلن في مواقف أنقرة حيال دمشق جاء في 11 أغسطس الماضي، وذلك على لسان وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو.

وكان أوغلو قال حينها:”علينا أن نصالح المعارضة والنظام في سوريا بطريقة ما وإلا فلن يكون هناك سلام دائم، يجب أن تكون هناك إدارة قوية لمنع انقسام سوريا”.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق