اخبار الرياضة

رينارد: جاهزون لصناعة التاريخ

  – أكد الفرنسي هيرفي رينارد مدرب منتخب السعودية أن لاعبيه جاهزون لصناعة التاريخ من خلال التأهل إلى الدور ثمن النهائي من مونديال قطر وذلك عندما يلاقي نظيره المكسيكي يوم الأربعاء على ملعب لوسيل في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة.

وقال رينارد في مؤتمر صحافي عشية المباراة: سعداء بخوض المباراة الحاسمة، نستطيع صناعة التاريخ للكرة السعودية، وبهذا الكلام أكون قد قلت كل شيء.

وأضاف: لقد حافظنا على حظوظنا حتى المباراة الثالثة في مجموعة قوية تضم منتخبات عريقة أعلى منا في التصنيف العالمي، وعندما تملك الفرصة لتنتزع التأهل إلى الدور التالي، عليك أن تكافح بكل ما أوتيت من قوة.

ويستطيع المنتخب السعودي ضمان التأهل في حال فوزه، لكن التعادل سيكفيه بحال فوز بولندا على الأرجنتين. أما في حال انتهاء المباراتين بالتعادل سيقصى من المنافسة.

واعتبر رينارد أنّ المهمة لن تكون سهلة أمام المكسيك: التي تملك خبرة كبيرة في كأس العالم، أكبر من السعودية. لكننا نريد صناعة التاريخ. في المرة الأخيرة التي تأهلت السعودية إلى الدور ثمن النهائي كان عام 1994 أي قبل 28 عاماً.

وأضاف: استعددنا لهذه المباراة، ستكون مواجهة تكتيكية بالدرجة الأولى، مباراة مختلفة عن بولندا، إنه منتخب مختلف.

وما يزيد من صعوبة مهمة المنتخب السعودي هو افتقاده إلى أربعة لاعبين مؤثرين بداعي الإصابة أو الإيقاف، وهم قائد المنتخب سلمان الفرج وصالح الشهراني، ومحمد البريك بداعي الإصابة، وعبدالاله المالكي للإيقاف. وقال في هذا الصدد: نفتقد أربعة لاعبين مؤثرين لكن لدينا تشكيلة من 26 لاعباً. يتعين علينا إدارة الوضع وأن نكون أقوياء، يوم هام ينتظرنا.

وتابع: لم يكن أحد يتوقع أن نتأهل عن هذه المجموعة الصعبة. يتعين علينا وضع كل حيويتنا.

ووصف مواجهة المكسيك بأنها ثالث أهم مباراة له بعد نهائي كأس أمم إفريقيا مع زامبيا عام 2012 (أحرز اللقب)، ومع ساحل العاج عام 2015 في البطولة القارية أيضاً (أحرز اللقب).

وأوضح: إنها مباريات لا يمكن أن تخسرها وإلا فإنك ستندم طوال الحياة، هذا أمر ليس بالجيد. وتوجه إلى الجمهور السعودي بقوله: تعالوا بأعداد غفيرة لأننا في حاجة إلى مساندة مميزة، ونأمل أن نقدم لكم التأهل كهدية.

وإلى اللاعبين قال: لا تخافوا، ثقوا بأنفسكم، إذا كنتم واثقين بأنفسكم وزملائكم تستطيعون مواجهة أي فريق قوي.

أما لاعب وسط المنتخب السعودي محمد كنو الذي تألق في المباراتين ضد الأرجنتين وبولندا ونال الإشادة حتى من الصحف الأوروبية والعالمية فقال عن المباراة: منتخب المكسيك قوي بدنياً وبالتالي لن تكون مباراة سهلة، هدفنا حصد النقاط الثلاث التي ستكون جواز سفرنا إلى الدور التالي.

وتحدث عن أهمية المدرب رينارد: هو مقرب جداً من اللاعبين ويعيرنا اهتماماً كبيراً ووقف إلى جانبنا لدى مواجهتنا المشاكل ونريد أن نرد له الجميل على أرضية الملعب.

وأضاف: إنها مباراة حياة أو موت، نريد أن نعطي كل ما لدينا وكتابة التاريخ لنا كلاعبين وللشعب السعودي، أتمنى وقفة الجمهور السعودي معنا وإن شاء الله نبيّضها.

إغلاق