من هنا و هناك

خبير اقتصادي: موازنة 2023 أقل من التوقعات

الرمثانت – قال الكاتب والخبير الاقتصادي، أيمن عدينات، الاثنين، إن موازنة 2023 تأتي في ظل ظروف اقتصادية عالمية ومحلية صعبة.

وأضاف عدينات أن موازنة عام 2023 تعتبر توسعية بامتياز، مقارنة مع عام 2022، بسبب الزيادة في النفقات.

وأوضح أن الأرقام الأساسية للموازنة تقول إن هناك ازديادا في المديونية بنحو 2.5 مليار دينار ستضيفها موازنة 2023.

وأشار عدينات، إلى أنه يخشى أن يكون هناك مبالغة في بيانات إعادة التقدير الموازنة المنشورة.

وأردف أن هناك نموا في الإيرادات المحلية أكثر من 800 مليون دينار، في حين سيكون هناك نمو في الإيرادات الضريبية بمقدار 600 مليون دينار، بحسب أرقام الموازنة.

وبيّن أن محصلة البيانات تفترض أنه سيكون هناك نمو اقتصادي جيد، سيؤدي إلى توسع الأعمال وخلق إيرادات ضريبية جديدة، معتبرا أنه يجب إعادة النظر في الرقم بسبب التراجع في نمو الاقتصاد العالمي.

وبحسب عدينات، فإن العجز ازداد بالنسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي في الموازنة، معبرا عن خشيته من تبني الحكومة لسياسية مالية توسعية في ظل الظرف المالي الحالي الصعب.

واعتبر الخبير الاقتصادي، أن موازنة 2023 منطقية، لكنها أقل من التوقعات.

إغلاق