كتاب الموقع

خنصر بنصر منتخبنا الوطني

 

بسام السلمان

أبدى المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم العراقي عدنان حمد، تفاؤله بإمكانية بلوغ منتخب النشامى، نهائيات مونديال 2026 الذي سيقام في الولايات المتحدة الأميركية والمكسيك وكندا، في ظل رفع عدد المنتخبات إلى 48 منتخبا، بحيث حصلت قارة آسيا على ثمانية مقاعد ونصف المقعد.

بعد أن قرأت تصريحات حمد تذكرت خبرا عن دراسة عالمية تقول ان طول الأصابع يبين مدى نجاح الإنسان من فشلة وخاصة الرياضيين ولاعبي كرة القدم رحت أدور وافحص أصابع لاعبي كرة القدم في منتخبنا الوطني العتيد فوجدت وللأسف ان اغلب لاعبينا أصابعهم من النوع الذي يدلك على ان اغلبهم ليسو لاعبي كرة قدم، ووجد العلماء في الدراسة التي أجرتها جامعة باث أن طول الإصبع يشير إلى النجاح، وأن أصحاب البنصر الأطول متفوقون فى المجال الرياضى خاصة كرة القدم.

وما بين تصريحات عدنان حمد والدراسة وما يتعرض له منتخب الاردن من خسارة ورا خسارة وكل مرة نقول فيها اننا نلعب للمشاركة فإننا نحتاج الى شخص يفهم بالاصابع من اجل اختيار لاعبي المنتخب والذين قد يصلون بنا الى مونديال 2026، والسؤال الذي يطرحه محبي منتخب النشامى متى نلعب من اجل الفوز؟ ومتى ستتوقف النكات التي تقول ان المنتخب الأردني فاز بكاس العالم مرتين ويطمح بالكأس الثالثة .

ارسل هذه الدراسة للمدير الفني لمنتخبنا الوطني لكرة القدم الذي اظنه لم يكن له دور في اختيار لاعبي المنتخب وأرسل الدراسة ايضا لاتحاد كرة القدم الذين يتدخلون في اختيار اللاعبين ووضع الخطة، واقول لهم : قيسوا اصابع اللاعبين واختاروا أصحاب البنصر الأطول فهي طريقة انجح وانجع من الاختيار العشائري والاختيار حسب اسم النادي عل وعسى ان يحقق لنا اصحاب البناصر الطويلة ولو مرة بالعمر فوزا يفرحنا بدلا من ان نظل نلعن الحظ ونشتم الحكم ونقول خسر منتخبنا الوطني الذي ذهب يلعب من اجل المشاركة فقط.

وانتم طال عمركم ما هو رأيكم؟

 

تعليق واحد

  1. أتفق معك بأن منتخبنا لن يستطيع الوصول الى كأس العالم بيوم من الايام للأسباب اللي ذكرتها في مقالك حتى لو بدون خنصر او بنصر وهذه جائت لتدعيم الفكره من خلال دراستك عنها استاذ بسام .هناك أسباب اخري متعلقه لمسؤولين أتحاد كره القدم وإختيار مدرب منتخب..( ما بحرث البلاد غير عجولها)

إغلاق