مجلس الامة

سد الوحيدي ممتلئ وسيغرق مدينة معان كاملة إذا انهار

الرمثانت
حذر النائب تيسير كريشان، اليوم الأربعاء، من غرق مدينة معان بكاملها في حال انهيار سد الوحيدي الذي استقبل كميات كبيرة من المياه مؤخرا بسبب الهطول المطري الغزير خلال المنخفضات الجوية.

وقال كريشان، في مداخلة بمجلس النواب، إن “سد الوحيدي في معان يشكل خطرا على المدينة بشكل عام وسعته لا تستوعب الكميات التي ترد إليه، وهو بحاجة إلى مهارب”.

وحذر كريشان من مغبة حدوث كارثة جراء هذا السد في حال انهياره، موجها المنشادة إلى وزارة المياه وسلطة وادي الأردن ووزارة الأشغال العامة والإسكان.

وطالب كريشان بأخذ الموضوع بعين الاعتبار واعطائه الأولوية والأهمية القصوى نظرا لخطورة وضع السد.

يشار إلى أن كميات الأمطار الهاطلة خلال المنخفض الأخير أدت إلى فيضان سد الوحيدي الواقع غرب محافظة معان، الليلة الماضية.

وحذر رئيس بلدية معان، الدكتور ياسين صلاح، من أن السد قد وصل إلى أقصى طاقته التخزينية خلال المنخفض الاخير والتي تبلغ نحو 750 الف متر مكعب وهو من السدود الصحراوية الذي تم انشاؤه عام 2011 لدرء الفيضانات عن التجمعات السكانية بالمنطقة، والاستفادة من مياهه التجميعية في القطاع الزراعي

وقال صلاح، إن أعضاء المجلس البلدي وكوادر وآليات البلدية وبالتعاون مجلس الخدمات المشتركة بالمحافظة ومديرية الأشغال والدفاع المدني وسلطة وادي الاردن والجهات ذات العلاقة، عملت لاتخاذ كافة الإجراءات الإحترازية تحسبا لأي طارىء لحماية الأراضي المحاذية لمجرى سيل سد الوحيدي من خلال عمل حمايات في المناطق الواقعة أسفل بحيرة السد واضافة سواتر ترابية لمنع المياه من الجريان باتجاه التجمعات السكانية حماية للمواطنين المجاورين والأراضي الزراعية

وأكد صلاح، استمرارية تواجد كوادر البلدية وآلياتها جنبا الى جنب مع كوادر واليات مجلس الخدمات المشتركة والدفاع المدني ومديرية اشغال محافظة معان وسلطة وادي الأردن بالموقع حتى هذه اللحظة في ظل توقعات دائرة الأرصاد الجوية بتشكل السيول على المناطق الجنوبية خلال الساعات القادمة، مهيبا بالمواطنين الى ضرورة الابتعاد عن مجاري السيول حماية لأرواحهم وممتلكاتهم.

إغلاق