اخبار

السجن لخمسينية أردنية ترمي نفسها بأحضان الرجال

الرمثانت

اعتادت امرأة خمسينة في العاصمة عمان على ممارسة أسلوب الارتماء المفاجئ في أحضان الرجال الذين تختارهم عشوائيا لغاية إرباكهم، وقيامها بأفعال منافية للحياء العام، ليتسنى لها في هذه الأثناء انتشال محافظهم من جيوبهم.

وحكمت الهيئة القضائية المختصة بالنظر في جرائم البلطجة والإتاوات لدى محكمة صلح جزاء عمان برئاسة القاضي عطية السعود وضع المرأة بالأشغال المؤقتة 6 سنوات.

وجمعت المحكمة العقوبتين المدانتين بهما المشتكى عليها عن جرمي السرقة والقيام بفعل مناف للحياء، والحكم 3 سنوات عن كل جنحة، وقررت بموجب المادة 72 من قانون العقوبات جمع العقوبتين.

ووفق المحكمة فإن المشتكى عليها، تبلغ من العمر51 عاما، تدرجت في عمر مبكر على أفعال الحض على الفجور والدعارة إلى أن استحدثت أسلوبا جرميا خاصا بها تنفذ عن طريقه “نشل الرجال”، بحيث بلغ مجموع القيود الجرمية على المشتكى عليها 187.

وتبين للمحكمة أن المشتكى عليها اعتادت ممارسة أسلوب الارتماء المفاجئ في أحضان الرجال الذين تختارهم عشوائيا لغاية إرباكهم، وقيامها بأفعال منافية للحياء العام، ليتسنى لها في هذه الأثناء انتشال محافظهم من جيوبهم، ولكونها مطلوبة قضائيا على عدة طلبات بناء على شكاوى تقدم بها عدد من الرجال الذين تعرضوا للسرقة بأسلوب النشل، أُلقي القبض عليها في حفل زفاف في إحدى مناطق جنوب عمان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق