اخبار

“الصحة” : بدل الاقتناء لجميع أطبائنا

الرمثانت

فيما شاعت أنباء مؤداها أن وزارة الصحة ستقوم بصرف “بدل اقتناء” تنقلات لـ500 طبيب وطبيبة فقط، الأمر الذي أثار استياء كبيرا في الأوساط الطبية، نفى نقيب الأطباء الدكتور زياد الزعبي هذه الأنباء.

وفي هذا الصدد، قال عضو لجنة المتابعة لعلاوات أطباء وزارة الصحة الدكتور محمد محمود بني عبدالرحمن قال إن الاتفاقية الموقعة بين النقابة ووزارة الصحة في 15 تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي، تنص على صرف علاوة بدل الاقتناء وبدل التنقلات لكافة الأطباء في وزارة الصحة.

وبين بني عبدالرحمن أن “الاتفاقية هي التي ثنت أطباء وزارة الصحة عن تحركاتهم التي كانوا يحضرون لها في تشرين الثاني الماضي بعد الوعود بإنصافهم في هذا الجانب، وفي بنود أخرى شملتها الاتفاقية”.

واعتبر أن أطباء وزارة الصحة يرون في حال صحت أنباء الصرف لـ500 طبيب فقط، “تنصلا من قبل وزير الصحة ونقيب الأطباء بصفة رسمية من الاتفاقية”.

وأكد بني عبدالرحمن أن “التسريبات التي وصلت لمسامع الأطباء أثارت حالة من الاحتقان والغضب الشديدين، خصوصا وأنها المرة الثانية التي لا تلتزم وزارة الصحة فيها بالاتفاقيات الموقعة”.

ولفت إلى أنه “كانت هناك اتفاقية مشابهة في شهر كانون الثاني (يناير) من عام 2020 نصت على حصول الأطباء على بدل الاقتناء لكنها لم تُنفذ”.

وأوضح أن “أطباء وزارة الصحة لا يريدون أن يفقدوا ثقتهم بوعود الوزارة، وأنهم متمسكون بضرورة إنصافهم وعدم تنازلهم عن حقوقهم وتطبيق كافة بنود الاتفاقية التي تم التوقيع عليها”.

يشار الى أن أطباء وزارة الصحة الذين يقدر عددهم بنحو 6 آلاف طبيب وطبيبة، يعملون على عقد اجتماع طارئ الجمعة المقبلة لبحث الخطوات التي سينفذونها في حال عدم الالتزام بالاتفاقية بشكل كامل.

من جانبه، قال نقيب الأطباء الدكتور زياد الزعبي، إن مجلس النقابة “ليس لديه أي علم بأي تسريبات من هذا القبيل”.

ولفت الزعبي  إلى أن الاتفاقية الموقعة بين مجلس النقابة ووزارة الصحة “تسير وفق البنود التي تم التوقيع عليها دون أي تغيير”.

وأكد أن وزارة الصحة “أكدت له منذ أيام أن كافة علاوات وحوافز والبدلات لأطباء وزارة الصحة سيتم صرفها بعد إقرار الموازنة ورصد المبالغ المخصصة لذلك”.

ونصت الاتفاقية الموقعة بين وزير الصحة الدكتور فراس الهواري ونقيب الأطباء الدكتور زياد الزعبي، على السير في الإجراءات التشريعية لتعديل مكافأة بدل التفرغ من 35 % إلى 55 % من مجموع الراتب الأساسي والعلاوة الفنية، وإضافتها للضمان الاجتماعي ليتم ذلك خلال الربع الأول من العام المقبل.

ونصت الاتفاقية، على صرف بدل العمل الإضافي وبدل التنقلات والاقتناء لجميع الأطباء منذ تاريخ التعيين اعتبارا من 1 كانون الثاني (يناير) العام 2023، وصرف العلاوة الفنية للمقيمين الحاصلين على الجزء الأول من البورد بنسبة 190 % كما كانت تصرف سابقا.

وتم الاتفاق على تسهيل منح الإجازات بدون راتب للأطباء الحاصلين على عقود عمل خارج الوزارة، وزيادة أعداد المبتعثين من أطباء وزارة الصحة من جميع التخصصات إلى مراكز خارج المملكة ودراسة إمكانية مساواتهم بالمبتعثين داخل الأردن بصرف إجمالي الراتب والعلاوات والحوافز.

وجرى الاتفاق على إعادة النظر في المسارات المهنية الخاصة بالأطباء وما يرتبط بها من علاوات فنية وشروط ومعايير، إضافة إلى إنشاء صندوق إدخار للأطباء في وزارة الصحة أسوة بموظفي وزارات أخرى.

وفيما يخص الأطباء مؤهلي الاختصاص، تم الاتفاق على التعاون بين الوزارة والنقابة وديوان الخدمة المدنية لتطوير توصيف وظيفي لهذه الفئة من الأطباء الذين يتحملون مسؤوليات كبيرة في المستشفيات وخاصة الطرفية منها، مع إقرار وصف وظيفي مناسب خلال الوظيفة وعند التقاعد وما يترتب عليه من علاوات فنية إضافة إلى دور النقابة في تنظيم دورات تعليمية لمن يرغب منهم في تقديم امتحانات البورد.الغد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق