من هنا و هناكمنوعات

مكتبة من المجلات الإباحية تقتل صاحبها

العربية.نت – عماد البليك
لقي رجل ياباني حتفه، بعد أن انهالت عليه كميات من المجلات الإباحية التي كان يجمعها في شقته السكنية.

وبحسب صحيفة “مترو” فقد عثر على جثة الرجل البالغ من العمر 50 عاماً مدفونة تحت كمية من المجلات قدرت بستة أطنان.

والكارثة الحقيقية أن السلطات لم تكتشف الضحية المعروف باسم “جوجي”، إلا بعد ستة أشهر من وفاته في شقته.

وظل الرجل متكوماً تحت هذا الوزن الهائل إلى أن فارق الحياة ولم يتم اكتشافه إلا عن طريق الأقارب عندما كانوا ينظفون الشقة، كما أن الجيران لم ينتبهوا لما حدث.
لكن التحقيقات تشير إلى أمرين، الأول أن المجلات انهالت على الرجل فقتله، ورواية أخرى تفيد باحتمال أن الرجل عانى من نوبة قلبية فسقط أولا ومن ثم المجلات سقطت عليه.

وقال عامل النظافة الذي عمل على إزاحة المجلات لاستخراج الجثة من تحت الأكوام الورقية، إن عيني الضحية كانتا شاخصتين ومرعبتين.

وأوضح أن الشقة بكاملها عبارة عن مخزن للمجلات حيث لا يكاد يوجد بها ركن إلا وقد غطته الأوراق، كذلك هناك مئات القصاصات لمقالات مفضلة للرجل متناثرة بالمكان.

إغلاق