الرئيسية / فلسطين / جندي إسرائيلي: هكذا حاول مقاتلو حماس اختطافي

جندي إسرائيلي: هكذا حاول مقاتلو حماس اختطافي

الرمثانت

نقلت صحيفة عبرية شهادة لأحد جنود الاحتلال حول الهجوم الذي تعرض له غلاف غزة في السابع من أكتوبر الماضي ، مشيراً الى انه نجى من عملية خطف خيالية.

وجاء في مقابلة اجرتها صحيفة “يديعوت احرونوت” مع الجندي الذي كاد يخطف الى غزة في ذلك اليوم انه كان في اشتباك عنيف مع مقاتلين من حماس في الغلاف عندما قتل رفيقه الجندي ” بنيامين ليف” ، كما أصيب جنديان آخران، وقام ذلك الجندي بمحاولة التغطية لاخلاء الجنود الجرحى فأصيب بطلق ناري.

وقالت الصحيفة إن الجندي أصيب بطلقة نارية وأبلغ المسعف بالامر، فحاول المسعف انقاذ حياته وعندها جاءت مركبة الى المكان وأشارت للاثنين بالصعود اليها لنقلهم للمستشفى، “أخرج أحدهم رأسه من تلك المركبة وأشار بيده الى شكل قلب، وطلب أن نصعد من دون أن يقول كلمة ، قمنا بتحميل بنيامين في المركبة مع المسعف جفريئيل، والهدف هو الوصول بسرعة الى المركز الطبي، وفي الطريق توفي بنيامين” قال الجندي.

وأضاف الجندي قائلاً/ ” كان ذلك السائق عبارة عن “مخرب” وقد رغب بالعودة الى غزة، ومعه قوة من الجيش حتى يتمكن من اجتياز حواجز الجيش المنتشرة، وكاد ان يصدم مركبة عسكرية في الطريق، وحاول الجنود اطلاق النار تجاهه الا ان جفريئيل شرح لهم انه شخص من الكيبوتس، وانه جاء لمساعدتهم، الا انهم لم يسمحوا له بالخروج من هناك فأوقفوه واقتادوه للتحقيق”.

وتحدث الجندي بان خطة ذلك السائق كانت تهدف لخطف الجنديين والمسعف الى القطاع بطريقة ذكيّة.