الرئيسية / فلسطين / مجزرتان في غزة بحق الباحثين عن الطحين والاحتلال يتكبد خسائر جديدة

مجزرتان في غزة بحق الباحثين عن الطحين والاحتلال يتكبد خسائر جديدة

الرمثا نت

توالت “مجازر الطحين” في غزة، اليوم الأحد، حيث قالت وزارة الصحة إن الاحتلال الإسرائيلي ارتكب مجزرة مروعة عند دوار الكويت في مدينة غزة شمالي القطاع، راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى، وذلك عقب استهداف شاحنة مساعدات وسط القطاع.  وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور أشرف القدرة إن قوات الاحتلال تنفذ “جرائم إبادة جماعية ممنهجة تستهدف مئات الآلاف من البطون الجائعة شمال غزة”.  واستهدفت قوات الاحتلال فلسطينيين كانوا ينتظرون شاحنات الطحين قرب دوار الكويت، مشيرا إلى أن الهجوم هو الرابع خلال 4 أيام على قوافل المساعدات.  وفي وقت سابق من اليوم، استشهد 8 فلسطينيين وإصابة آخرين في قصف إسرائيلي استهدف شاحنة مساعدات تابعة لجمعية كويتية في دير البلح وسط قطاع غزة.  حماس تندد  من جانبها، أدانت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بشدة قصف جيش الاحتلال الإسرائيلي قوافل الإغاثة في قطاع غزة.  وأضافت، في بيان، أن هذا الاستهداف هو “تأكيد وإصرار من الكيان المجرم على المضي قدما في حرب الإبادة والتطهير العرقي”، وقالت إن استمرار الاحتلال في هذا النهج “يعبر عن مستوى غير مسبوق من الإجرام والوحشية في التاريخ المعاصر”.  وقد استشهد حوالي 118 فلسطينيا وأصيب مئات آخرون في مجزرة دوار النابلسي بمدينة غزة ليل الأربعاء الماضي، حيث استهدفت قوات الاحتلال حشودا تجمعت للحصول على المساعدات.  ومنذ عملية طوفان الأقصى، التي نفذتها المقاومة الفلسطينية في السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي ردا على انتهاكات الاحتلال المتواصلة، تشن إسرائيل حربا مدمرة على غزة خلّفت عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى، أغلبهم أطفال ونساء، وتسببت في أزمة إنسانية غير مسبوقة.  مقتل ضابط إسرائيلي  وعلى صعيد المعارك، أقر جيش الاحتلال مساء اليوم بمقتل أحد ضباطه خلال القتال في جنوب قطاع غزة أمس السبت.  وكان الجيش قد أعلن في وقت سابق مقتل 3 عسكريين وإصابة 14 آخرين بينهم 6 في حالة خطيرة، أول أمس الجمعة.  وصرح المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي بأن القتلى سقطوا بسبب تفجير عبوات ناسفة خلال تمشيط مبنى في خان يونس جنوبي قطاع غزة.  وأفادت وسائل إعلام إسرائيلية بأن الجيش يوسع عملياته في خان يونس، ويحاول الوصول إلى مناطق لم يدخلها من قبل.  وكان الجيش قد ذكر في بيان أن جنود لواء الكوماندوز يواصلون خوض معارك عنيفة غرب خان يونس، وأن القوات نفذت عمليات دعم لمواقع وفق معلومات استخبارية محددة.  من جهتها، أعلنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس اليوم أن مقاتليها استولوا على طائرتين مسيّرتين لجيش الاحتلال من طراز سكاي لارك في حي الزيتون بمدينة غزة.  وكانت القسام أعلنت مساء أمس أن مقاتليها تمكنوا من تفجير منزل تم تفخيخه مسبقا بعبوتين مضادتين للأفراد في قوة إسرائيلية راجلة من 7 جنود، وإيقاعهم بين قتيل وجريح في منطقة السطر شمال مدينة خان يونس.  من جهة أخرى، أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، اليوم، أن مقاتليها قصفوا بوابل من قذائف الهاون تجمعا لقوات الاحتلال شمال غرب بيت لاهيا بشمال قطاع غزة