الرئيسية / من هنا و هناك / 42% من الأردنيين دخنوا التبغ في حياتهم

42% من الأردنيين دخنوا التبغ في حياتهم

الرمثا نت  – أكد الدكتور حسام السلامات، رئيس لجنة التطوير المهني والتعليم الصيدلاني المستمر في نقابة الصيادلة، والمنسق العام لبرنامج مكافحة السرطان، ان أحدث المصادر تشير إلى أن 42% من الأردنيين يدخنون التبغ في مرحلة ما من حياتهم.

واضاف خلال ورشة عمل بعنوان «تعزيز دور الصيادلة في علاج الإدمان على التبغ»، أن الزيادة في نسبة التدخين تكلف البلاد مبالغ مادية كبيرة بسبب فقدان الإنتاجية وتكاليف العلاج الطبي، بحسب الرأي.

واشار الى أن هناك أدلة كثيرة تربط بين تدخين التبغ والنتائج الصحية الضارة، موضحا ان الإقلاع عن التدخين قد يكون عملية صعبة، لكن مع المساعدة الصحيحة فإن الطريق إلى حياة خالية من التدخين أقل صعوبة.

واكد ان المدخنين سيستفيدون بشكل كبير من مساعدة الصيادلة للاقلاع عن التدخين، اذ يتمتع الصيادلة بموقع فريد لتقديم المشورة المستندة إلى الأدلة، والأدوية، والدعم للأشخاص الذين يرغبون في التغلب على إدمانهم واعتمادهم على التبغ.

وبين أن هذه الورشة تأتي انسجاماً مع التوجيهات الملكية لمكافحة آفة التدخين، وضمن جهود نقابة الصيادلة لاستحداث خدمات رعاية صيدلانية تتواءم مع دور الصيدلاني المحوري في الرعاية الصحية.

وعقدت الورشة برعاية نقيب الصيادلة الدكتور محمد عبابنة، بالتعاون مع الاتحاد الدولي للصيادلة ومكتب مكافحة السرطان في مركز الحسين للسرطان، والبرنامج الأردني لسرطان الثدي، ومديرية الأمراض غير السارية في وزارة الصحة، وبحضور منظمة الصحة العالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *