جامعات و مدارس

الصحة تحث معلمي الاردن على تلقي الجرعة المعززة

الرمثانت- أكد مستشار رئاسة الوزارء للشؤون الصحية ومسؤول ملف كورونا الدكتور عادل البلبيسي ان نسبة التطعيم ضد فيروس كورونا بين طلاب المدارس جيدة لكن نطمح بأن تزداد خلال الفترة القادمة.

وأضاف : التطعيم ما بين الفئة العمرية (12-17) عاما، تشكل حوالي 25% من الفئة المستهدفة المطعمة بالجرعة الأولى فيها، فهناك حوالي 240 الف شخص تلقوا الجرعة الأولى، وحوالي 205 الاف شخص تلقوا الجرعتين، بحسب الرأي.

واعتبر البلبيسي ان «نسبة التطعيم بين طلاب المدارس بالمملكة جيدة، لكن الطموح أن تزداد أكثر من ذلك، فلكما ارتفعت النسبة أكثر كانت احتمالية انتشار اي مرض أقل والنتائج أفضل»، مبينا ان «تلقي مطاعيم كورونا هي مهمة سواء للفئات المستهدفة من الأعمار الكبيرة أو الصغيرة».

أما المعلمون، أوضح بأنه حسب أوامر الدفاع فإن جميعهم تلقوا الجرعتين من مطعوم كورونا، حيث اتخذت وزارة التربية اجراءات لتلقي من لم يتلق منهم المطعوم، وحاليا نسعى لتشجيعهم على تلقي الجرعة الثالثة (المعززة) منه.

وفيما يتعلق بالعودة الى المدارس، أشار الى وجود بروتوكول صحي ما بين وزارتي الصحة والتربية والتعليم، ويشمل تقريبا نفس الشروط التي كانت خلال العام الماضي، مؤكدا بأنه لا توجد اجراءات جديدة تتعلق بكورونا مع عودة الطلاب الى مدارسهم.

وبخصوص الوضع الوبائي بالمملكة، بين البلبيسي بأنه مستقر وجيد، وهناك انخفاض واضح بأعداد الإصابات بالأسبوعين الماضيين، فالأسبوع الوبائي (32) كانت الأعداد 5 الاف و 900 حالة، والأسبوع (33) بدأت الأعداد بالانخفاض حيث بلغت 4 الاف و800 حالة، فيما انخفضت بالأسبوع الأخير (34) الى 3 الاف و 900 حالة، متأملا بأن يبقى الانخفاض مستمرا في الفترة المقبلة.

وشدد على ان «لا أحد يستطيع التوقع بالحالة الوبائية في الأشهر القادمة او مع دخولنا لفصل الشتاء، ففي العالم اجمع ومن ضمنها الأردن بدأت مرحلة التعايش مع الوباء، وعدم اتخاذ أي اجراءات جديدة بأي مرحلة أو العودة إليها، لكن بالوقت ذاته يتم اتخاذ كافة التدابير والاستعدادات لأي احتمالية قادمة او تطور بالحالة الوبائية».

وفيما يخص باحتمالية استخدام المطعوم المدمج لكورونا والانفلونزا معا لدينا بالمملكة، لفت بأنه لا يوجد ما يمنع ذلك في حال توفر هذا المطعوم عالميا، وربما يكون ذلك في العام القادم، لأن مطعوم الانفلونزا موجود حاليا بالأسواق في القطاع الخاص.

إغلاق