اخبار

الملك : التحديث هو مشروع الدولة وليس مقبولا التراخي في تنفيذه

 

زار جلالة الملك عبدالله الثاني اليوم الاربعاء، رئاسة الوزراء، وترأس جانبا من جلسة مجلس الوزراء.

وأكد جلالته أن التحديث هو مشروع الدولة وليس مقبولا التراخي في تنفيذه، موجها الحكومة إلى الانتهاء من وضع البرنامج التنفيذي لرؤية التحديث الاقتصادي.

وقال إن تقييم أعمال الوزراء بناء على تحقيق أهداف وزاراتهم ومساري التحديث الاقتصادي والإداري، مشيرا إلى أن المسؤول الذي ليس بحجم المسؤولية عليه أن ينسحب كي لا يؤخر الفريق.

وأضاف جلالته ان استقرارنا ثابت ومن راهن على غير ذلك دفع الثمن وأضاع استثماراته في الخارج.

وأكد جلالته على أهمية التركيز على حق وسائل الإعلام والمواطنين بالحصول على المعلومة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق