الرئيسية / كتاب الموقع / سبحان مغير الأحوال

سبحان مغير الأحوال

ايمن البركات

معقول هم هم في كل زمان ومكان وموقف حتى آخر العمر “من هم في الجاهلية هم هم في الاسلام ؟؟!! … تفحصوا جيدا في العديد من الأسماء ممن يخرج علينا ويقأل عنهم خبراء ومحللين عبر قنوات التلفزة والأذاعة المحلية هم في الأصل حبايب ونسايب ومحاسيب وأقارب مهندس الأعداد والأيقاع لكل البرامج الحوارية … هم الذين كانوا في سالف الزمان وكل الوقت حتى آخر نبض منهم يروجون للتطبيع مع العدو الصهيوني بكل وسائل الاعلام والصحافة ، ورواد ومعازيب ونشطاء السفارتين الاسرائيلية والأمريكية على مرأى ومسمع من الجميع والمغلفات لهم بالدولار التي كانت تعمي القلوب قبل العيون .. الآن هم هم ما غيرهم ضد العدو الأسرائيلي لعوامل تكتيكية وأحاديثهم لغو مفضوح وفسق وعهر يفوق التصور والخيال ، ومن فوق الجوزة بكثير وليس نابعا من أي قناعة او عقيدة او مبدأ أن الصهاينة هم أعداء الأمة حتى يوم الدين وأن مخططاتهم بأن دولة اسرائيل من النيل حتى الفرات .. كان من يكتب أي رأيا ضد التطبيع او يتحدث عبر أي منبر كمواطن اردني حر شريف وفيه حرقه وحرص على المصالح العليا للدولة الاردنية كانوا يخرجون عليه من كل حدب وصوب ومن الأقبية والجحور بأسماؤهم الحقيقية او المستعارة وفي كل الوسائل الاعلامية المفتوحة لهم ليل نهار يهاجمون الذي يرى في اسرائيل لا عهد لها ولا ميثاق ويعتبرون ذلك تخريب للعلاقة مع دولة صديقة وهم في الأصل يدافعون عن اسرائيل ومصالحهم هم وليس دفاعا عن وطننا الأردني ، وكانوا يدركون حد اليقين بأن اسرائيل أقرب لهم من حبل الوريد وليس في بالهم أي قيم وطنية .. الله المستعان على كل المنافقين والأنتهازيين الذين لا مبدأ لهم ولا دين الا وظائفهم العليا ومواقعهم ورواتبهم والبزنس وأموال السحت التي تأتي لهم من هنا وهناك ولا أحد يقول لهم صّه او طفح الكيل في خدمتكم لأسرائيل ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *