كتاب الموقع

 ردا على المشككين.. خطيب الجمعة مرة اخرى

ابو العز

بعد ان قرأت مقال الاستاذ بسام السلمان “”خطيب الجمعة مرة اخرى “” والذي تحدث فيه عن صديقي وحبيبي الشيخ خليل الصميعات والذي ابحث عنه وعن مسجده هو والشيخ علي السلمان بحثا واذهب الى خطبهم في اي مكان وحتى دروسهم اذهب اليها، اقول بعد ان قرأت المقال والتعليقات وجدت ان احد المعلقين شكك في صدق وصحة المقال مدعيا ان سبب امتلاء المسجد بالمصلين في تلك الجمعة هو وجود جنازة وليس حبا بالشيخ الصميعات وكأنني بهذا الاستاذ المشكك يحاول ان يجعل من نفسه قيما وخبيرا ويصطاد الخطأ الشنيع الذي اخطاءه الاستاذ السلمان في مقالته.

المهم في الامر قررت ان اصلي الجمعة التي تلت جمعة المقال في مسجد ابو الشيح وقد كنت اصلي خلف الشيخ علي السلمان في ثلاث خطب ماضية واستقصدت ان اصلي خارج المسجد حتى ارى ايهما اصح المقال او التعليق، ويا للعجب فقط امتلأ المسجد بالمصلين حتى انهم ذهبوا الى الشيخ وطلبوا منه وهو على المنبر ان يدعو المصلين لافساح المجال امام الناس اللي خارج المسجد وقد كنت احدهم.

المسجد كان ممتلئا بالمصلين ويغص بهم وكانت خطبة الشيخ من اجمل ما قيل فوق المنابر في هذه الايام، وقد تمنيت كما تمنى الكثير من الحضور لو تطول خطبته رغم ارتفاع درجات الحرارة،  الخطبة التي كانت تتحدث عما في نفوسنا والصحيح ان الشيخ فش غلنا.

الخطباء في الرمثا كما قال الاستاذ السلمان او البعض منهم يحتاجون الى دورات تدريبيه والبعض منهم ما شاء الله عليهم مبدعين وخطبهم لا تمل.

اطال الله بعمرك شيخنا وصديقنا خليل الصميعات وشكرا لصاحب القلم الجميل المعتدل الصحفي بسام السلمان

 

 

‫2 تعليقات

  1. السلام عليكم؛ الشيخ خليل أمام وخطيب وهو جامعي واسلوبه بالخطابه طيب ومريح للجميع في فهم الخطبة، الله يعطيه العافيه يارب،

  2. السلام عليكم ورحمه الله وبركاته تأكيدا على قول الاخ العزيز ابو العز عن الشيخ الفاضل خليل الصميعات والشيخ علي السلمان ابو الحسن مسجد الشورى في التطوير الحضري الحي الشرقي عدد المصلين يوم الجمعه عدد قليل تقريبا 200 شخص ارجو ارسال أحدهم خطيب جمعة لإثبات ذلك وانا لا احتاج إثبات عنهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق