حوادث

السجن 4 سنوات لعشريني حضن فتاة

الرمثانت

قضت محكمة الجنايات الكبرى بسجن عشريني 4 سنوات قام بحضن فتاة رغما عنها.

وفي التفاصيل فإن  فتاة عشرينية توجهت لأحد المحال التجارية القريبة من منزل ذويها، بينما كان المتهم كان موجودا في المحل نفسه وهو زبون مثلها.

ولاحظت المجني عليها أن المتهم يُتابع تحركاتها داخل المحل، وعندما انتهت من شراء السلع التي تحتاجها، لحق المتهم بها إلى بيت ذويها، وعندما دخلت باب العمارة احتضنها من الخلف حتى لامس جسده من الأمام جسدها من الخلف.

وأثناء احتضانه المجني عليها، لامس بيديه أماكن مختلفة من جسدها، وحينها صرخت الفتاة بشدة، ما دفع المتهم إلى الهرب من مسرح الجريمة.

ودخلت المجني عليها المنزل وأخبرت ذويها بما حدث معها على الفور، وبالعودة إلى كاميرات المراقبة تم رصد المتهم وهو يتابع المجني عليها داخل المحل وحينما خرجت منه، وعلى ضوء ذلك تم التعرف على المتهم وقُدمت بحقه شكوى لدى إدارة حماية الأسرة والأحداث.

واعترف المتهم بتلك الوقائع، وتمت إحالته إلى مدعي عام محكمة الجنايات الكبرى الذي أسند له جناية هتك العرض، وتقرر توقيفه على ذمة تلك التهمة.

وأصدرت المحكمة قرارا بتجريم المتهم بجناية هتك العرض، وقضت بوضعه بالأشغال المؤقتة 4 سنوات.

تعليق واحد

  1. ذهبت مع صديقي عادل من أبوظبي إلى دبي في عيد التسوق،، واذكر بينما نصطف بالطابور بأحد المولات،،
    جاء شاب هندي، ابتسم وكأنه يعرفني وسلم على واحتضنني بس وجها لوجه، وعندما شممت رائحة الخمر تفوح من فمه دفعته وناديت على حارس المول، أن اصرفه انه سكران،،

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق