الرئيسية / كتاب الموقع / قاعة بلدية الرمثا الكبرى

قاعة بلدية الرمثا الكبرى

الدكتور معتصم الدرايسه

لطالما عاني الناس في مدينة الرمثا واللواء من عدم وجود قاعة محترمة كبيرة واسعة مجهزة متعددة الأغراض يمكن استخدامها للنشاطات والفعاليات المتنوعة, السياسية والثقافية والدينية والاجتماعية والفنية والموسيقية، ولطالما اعتاد الناس على اقامة هذه الفعاليات على المسارح المدرسية الصغيرة جدا وغير المؤهلة او في الصالة الرياضية التابعة لمديرية التربية والتعليم في الرمثا.
واستمر هذا الوضع لسنوات عديدة الى أن ظهر الى حيز الوجود قاعة غرفة تجارة الرمثا الصغيرة الحجم المحدودة السعة، والتي سدت فجوة صغيرة في هذا المجال…ثم ظهرت ايضا قاعة مؤسسة اعمار الرمثا الجيدة نوعا ما، لكن بعدها عن وسط المدينة حرم العديد من الناس، وخاصة من لايملكون سيارات، حرمتهم من الوصول اليها والمشاركة بفعالياتها.
كما ظهر حديثا قاعتين صغيرتين لنقابة المهندسين وقاعة النقابات المهنية اللتان ساهمتا ايضا في احتواء بعض الانشطة والفعاليات.
ولا شك أن بلدية الرمثا ذاهبة بقوة وبعزيمة نحو إنشاء عدة قاعات قد تلبي الغرض مثل قاعة ومسرح حديقة الملكة رانيا وحديقة في حوض جلهم قريبة من مقبرة ليلى، التي من المؤكد في حال إكتمالها أن تواجه العديد من الانتقادات والاحتجاجات اذا ما احتوت هذه القاعة مستقبلا على أي نشاطات مسرحية أو موسيقية.
ولا أعرف إن كانت القاعة الكبرى التي كان مقررا انشاؤها في مبنى مجمع الدوائر أمام مدرسة مصعب (مبنى البلدية الجديد) مازالت قائمة…..والأصل حقيقة إن تكون هذه القاعة (إذا مازالت قائمة) هي (قاعة بلدية الرمثا الرئيسية)، لكون موقعها مناسبا لمعظم الناس وبعيدا عن وسط المدينة المزدحم.
أرجو من عطوفة رئيس البلدية المحترم المضي قدما في إنشاء وتجهيز (قاعة بلدية الرمثا الكبرى) في مبني مجمع الدوائر (مبنى البلدية الجديد) الذي يبدو انه أوشك على الإنتهاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *